2020/10/26 15:44

يا مدير الحملة الشهير: لسنا عواميد في مؤسستك “المصلحية”!

محتوى ومضمون هذا المقال تم إخفاءه لانه لا يتوافق مع سياسة واخلاق أبيض أسود

اقتضى التوضيح

 

 

عن كاتب ضيف

Avatar

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل بنا
close slider