2019/11/19 18:10

الرئيسية / الأخبار / السياسة / عون لن يناقش في “المقاومة”؟

عون لن يناقش في “المقاومة”؟

المقاومة “هي حق طبيعي لأي شعب تنتهك أرضه، أو مياهه، أو سماؤه” هكذا حسم رئيس الجمهورية اليوم في مناسبة عيد التحرير في 25 من أيار النقاش في السياسة الدفاعية إذ بمجرد تحديده “دور المقاومة” في سياق الصراع العربي – الاسرائيلي او فلنقل اللبناني – الاسرائيلي وما يتبعه الأمر من تضامن اضافة الى القضية الفلسطينية المعلقة أنهى النقاش المسبق القائل بـالصفة “الميليشياوية” لحزب الله، والذي يعتبر مناصروه لبنانيين لتخطي لبنانيتهم الـ10 سنوات.

 

ماذا عن تمويل الحزب؟ والقدرة العسكرية له؟ أجاب رئيس الجمهورية على هذه الحجج بالقول ” لبنان قدم للعالم نموذجاً تاريخياً لفاعلية مقاومة الشعوب مهما كانت قوة العدو وقدراته العسكرية” مصنفًا تلقائيا بذلك حزب الله “باللبناني” وقدراته العسكرية “باللبنانية” بوجه العدو وقدراته العسكرية. هذا الاحتضان لرئيس الجمهورية لخطاب حزب الله ان عنى شئ فهو أن لا مجال لمناقشة مفهوم المقاومة مع العماد عون وكان عقب زيارته لوشنطن ترك الوزير غسان حاصباني ملف السياسة الدفاعية في عهدة رئيس الجمهورية الذي يقع اليوم بين سيف العقوبات على حزب الله وبين مواقفه تجاه اسرائيل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اتصل بنا
close slider